30‏/08‏/2014

هل خطط هتلر لما بعد الهزيمة ..؟!! الحلقة الاولى : مؤتمر الدار البيضاء وتداعياته على المانيا النازية





هل خطط هتلر لما بعد الهزيمة ..؟!!
"الاسرار التي ظلت حبيسة اروقة المخابرات العالمية"
الحلقة الاولى :
مؤتمر الدار البيضاء وتداعياته على المانيا النازية



تمهيد :
الاخوة والأخوات متابعي صفحة اسرار الكرام ، كنا وعدناكم بنشر ما لدينا من معلومات وصور وفيديوهات وبحوث غير مكتملة عن النازية ، ولكن ونظرا لرداءة النت وعدم تمكنا من رفع نحو 4.5 جيجا بايت من النصوص والصور ناهيك عن مئات الفيديوهات وعشرات الافلام ، وحتى تعم الفائدة على اكبر عدد ممكن من المتابعين والباحثين في هذا الشأن ، فقد قررنا الاستعاضة عن نشر تلك المواد "الخام" ، بنشر خلاصة اهم ما توصلنا اليه من معلومات وتفاصيل عن النازية بعد عشرين عاما من البحث والتحري .

هكذا سيجد القارئ والباحث العربي نفسه امام أحداث وتفاصيل مثيرة تغطي حقبة مهمة من تاريخ الامة الالمانية لا الحزب النازي فحسب . بل سيجد نفسه ولأول مرة امام كم هائل من المعلومات الدقيقة لم يكن قد سمع بها من قبل عن الخطط السرية التي اعتمدها الزعيم الالماني ادولف هتلر ابتدءا من عام 1943 والتي القت بآثارها على العديد من احداث العالم حتى يومنا هذا .

فمنذ سبعين عاما وبالتحديد منذ منتصف عام 1944 وحتى يومنا هذا ، والجميع يعتقد بان القيادة الالمانية كانت تحصر كل همها وفكرها وتسخر كل قدراتها من اجل تحقيق الانتصار الحاسم في الحرب ، حتى انها رفضت مجرد التفكير في عقد أي اتفاق سلام حتى لو تخلى اعدائها عن فكرة الاستسلام الالماني الغير مشروط. بل ان القيادة الالمانية ذاتها واغلب قادة الجيش الالماني عموما والنازيين خصوصا كانوا قد فضلوا الانتحار وإنهاء حياتهم على يوافقوا ولو بعقد سلام مشروط يحفظ حياتهم وما تبقى لهم من الرايخ الثالث

نعم هذا ما ترسخ في اذهان الجميع سواء من خلال قراءة كتب التاريخ او مذكرات الذين عاشوا تلك الايام ، او سواء من خلال ما صورته العديد من افلام السينما التي تناولت تلك الاحداث .

ولكن في الحقيقة فان القيادة الالمانية تحسبت لجميع الاحتمالات بما في ذلك هزيمة الرايخ الثالث فأعدت العديد من الخطط والاستراتيجيات وهيئت لها المستلزمات المطلوبة .