03‏/07‏/2013

الم يكن الاجدر بنا ان نترك المظاهرات ..؟!!

الم يكن الاجدر بنا ان نترك المظاهرات ..؟!!


السلام عليكم
سبق وان نبهت الى ضرورة عدم الاعتماد على ثلاثة امور : الجماهير ، رجال الدين ، الديمقراطية . وها هي الايام تثبت مدى صحة ما ذكرته ، خرجت الجماهير وخطب رجال الدين واستخدم الاثنان الديمقراطية في نقد وانتقاد الحكومة والنظام برمته .. !!!

ولكن مالذي جنيناه منها .. ؟!!


فوضى وانقسام واراقة الدماء ، بين السنة والشيعة وبين السنة انفسهم وبين المتظاهرين ايضا وبين اطراف العملية السياسية المخابراتية ، بين تحرير العراق كله وبين الفدرالية .

بل وقد استغل العدو الصعلوك ومن على شاكلته من المسؤولين في الحكومة وفي المحافظات ومجالس البلدية والصحوات الجديدة واطراف من المقاومة اضافة الى الحزب الاسلامي المعتوه ، اقول قد استغلوا هذه الفرصة حيث باع البعض نفسه واشتراه الاخرين اعداء وانداد وخصوم واصدقاء ..

الم يكن الاجدر بنا ان نترك المظاهرات بعدما فشلنا فشلا ذريعا في استنهاض اخواننا اهل الجنوب ؟!!

الم يكن الاجدر بنا ان نتركها بعدما انقسم بعض قادة وشيوخ التظاهرات بين حربية وسلمية ..؟!!

الم يكن الاجدر ان نتركها بعدما رائينا العالم برمته كيف يقف متفرجا كعادته على ذبح ابناء العراق ..؟!!

ها قد وصلنا الى مفترق طرق نهائي لا مفر منه لتصحيح المسار الذي انحرف بشكل كارثي وخطير ان نعود الى الشعار الذي رفعه الاحرار .. ان نقف وقفة رجل واحد ونحرر بغداد بقوة السلاح ووحدة الكلمة والموقف واما سيتم تعريض انفسنا وحواظننا وجماهيرنا الى الاهانة والذل والدمار والقتل والتشريد ..


ولكن فكلا الحالتين اهون من ان نبقى في حالة الجمود هذه .. حالة اللاحرب واللاسلم .. وصعاليك قم وطهران تغتال احرار وبواسل عراقنا العظيم ..