18‏/12‏/2012

بلاد العرب الحرة : الفيلق الذي اسسه هتلر لتحرير العرب


فيلق الهند الحرة : الجيش الذي اسسه هتلر لتحرير الهند



اغنية المانية راقية جدا توثق جزء من معاناة الالمان خلال احتلالها من قبل جيوش الحلفاء الغازية

                    

الجزء السادس // الحلقة الرابعة : الحقائق العلمية لتأثير الجينات الوراثية في حياة الإنسان

هل نجحت المخابرات الأمريكية بتجنيد الشعب العربي برمته

الجزء السادس :
أهم العوامل المؤثرة في صياغة التكوين الفكري والعقائدي
للفرد والأمة : العنصر الجيني الوراثي

الحلقة الرابعة :
الحقائق العلمية لتأثير الجينات الوراثية في حياة الإنسان

بسم الله الرحمن الرحيم
( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا خُذُوا حِذْرَكُمْ فَانْفِرُوا ثُبَاتٍ أَوِ انْفِرُوا جَمِيعًا ) النساء 71
صدق الله العظيم

تمهيد:-
تناولنا في الحلقة الأولى وكمقدمة لبحثنا هذا تأثير الجينات الوراثية في وراثة السمات الجسمية والمرضية ، حيث اوضحنا بان إن الإنسان حينما يولد فانه سيرث من والديه وسلالة عائلته سمات جسمه ومظهره وحالته الصحية ، كوراثة لون وشكل العين والأنف والبشرة والشعر ومدى استعداد جسمه للإصابة بأمراض معينة دون غيرها . كما اوضحنا بان الجينات الوراثية ومثلما تورث السمات الجسمية والصحية فأنها تورث ايضا نشاط الغدد والخلايا المنتجة للهرمونات أي ما اسميناه بالبصمة الهرمونية .

وفي الحلقة الثانية تناولنا دور وتأثير الجينات الوراثية في صياغة وتشكيل شخصية الإنسان ، ومدى تأثير الهرمونات في سلوك الإنسان ومشاعره ، حيث اوضحنا رأي علماء الطب عموما والوراثة خصوصا والمستند على ادلة علمية وتجارب واقعية بإمكانية وراثة الإنسان لطباعه ومشاعره وأحاسيسه وعادته من والديه وسلالة عائلته ، وذلك بحكم وراثة الانسان لبصمته الهرمونية.

كما تناولنا الحلقة الثالثة دور وتأثير الجينات الوراثية في عملية التفكير ، حيث توصلنا الى وجود هرمونات معينة تؤثر في تشكل فكر الانسان عبر تأثيرها بجزيئيات عملية التفكير اي بقدرة الانسان على الفهم والتعلم والاستيعاب والتخطيط واتخاذ القرار وبقوة ذاكرته وإحساسه بالبهجة والاستمتاع والتخيل ، بالإضافة الى تأثير الهرمونات في حواس الانسان وفي مشاعره والتي تلعب دورا مهما في عملية التفكير. وخلصنا الى ان وجود تأثير هرموني في جزيئيات عملية التفكير يقدم لنا الدليل على امكانية وراثة طريقة التفكير ما دام الانسان يرث بصمته الهرمونية وان كان هذا الدليل غير مباشر و لا يورث الفكر نفسه .

اما في هذه الحلقة فأننا سنتناول وبشكل تدريجي ومبسط ما تم اثباته علميا من قبل علماء الوراثة والهرمونات.


حقائق تأثير الجينات الوراثية في الإنسان :-
قد يستغرب البعض حديثنا عن دور العنصر الوراثي في صياغة التكوين الفكري والعقائدي للفرد والأمة ، بل وقد يستهجنه ويتسرع علينا بالنفي وهو يقرا عنوان بحثنا هذا .

ولكن فأننا هنا ننبه إلى ضرورة عدم الخلط بين تأثير الجينات الوراثية في شخصية الإنسان وبين اعتبار الجينات الوراثية هي الموجه الوحيد للفرد. فنحن لا نريد ان نكون ماركسيي الجينات الوراثية فندعي بان الانسان رهينة بجيناته الوراثية مثلما ادعى الصهيوني المتخفي كارل ماركس بان الانسان أسير وضعه الاقتصادي ، ذلك الادعاء الذي سبق وكشفنا زيفه في الجزء الثالث من دراستنا هذه.

فلو يتمعن هذا السأل في عنوان بحثنا هذا (الجزء السادس ككل) فانه سيجد الإجابة على سؤاله في العنوان بحد ذاته ، فعنوان هذا الجزء هو ((أهم العوامل المؤثرة في صياغة التكوين الفكري والعقائدي للفرد والأمة - العنصر الجيني الوراثي)) ، أي أننا نقر أولا بان دور الجينات الوراثية لا يزيد عن كونه عامل مؤثر وليس موجه ، لان من يصنع القرار ومن يوجه الفرد نحو سلوك معين ومن يحدد خيارات الفرد هو أولا وأخيرا عقل الإنسان وليس شئ آخر .

ان الذي نتحدث عنه هنا هو أن تأثير الجينات الوراثية على الانسان يكمن في عدد من الحقائق التي ثبت وجودها علميا وتم تشخيصها واكتشافها من قبل علماء الوراثة أنفسهم ، وليس من قبيل التكهن أو الادعاء . وبذلك فان تأثير الجينات الوراثية على الانسان يمكن في الحقائق التالية :-

09‏/12‏/2012

الجزء السادس // الحلقة الثالثة : تأثير الجينات الوراثية في الفكر وطريقة التفكير



هل نجحت المخابرات الأمريكية بتجنيد الشعب العربي برمته
الجزء السادس :
أهم العوامل المؤثرة في صياغة التكوين الفكري والعقائدي
للفرد والأمة : العنصر الجيني الوراثي

الحلقة الثالثة :
تأثير الجينات الوراثية في الفكر وطريقة التفكير


بسم الله الرحمن الرحيم
( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا خُذُوا حِذْرَكُمْ فَانْفِرُوا ثُبَاتٍ أَوِ انْفِرُوا جَمِيعًا ) النساء 71
صدق الله العظيم

تمهيد :-
تناولنا في الحلقة الأولى وكمقدمة لبحثنا هذا تأثير الجينات الوراثية في وراثة السمات الجسمية والمرضية ، حيث اوضحنا بان إن الإنسان حينما يولد فانه سيرث من والديه وسلالة عائلته سمات جسمه ومظهره وحالته الصحية ، كوراثة لون وشكل العين والأنف والبشرة والشعر ومدى استعداد جسمه للإصابة بأمراض معينة دون غيرها . كما اوضحنا بان الجينات الوراثية ومثلما تورث السمات الجسمية والصحية فأنها تورث ايضا نشاط الغدد والخلايا المنتجة للهرمونات أي ما اسميناه بالبصمة الهرمونية .

وفي الحلقة الثانية فقد تناولنا دور وتأثير الجينات الوراثية في صياغة وتشكيل شخصية الإنسان ، ومدى تأثير الهرمونات في سلوك الإنسان ومشاعره ، حيث اوضحنا رأي علماء الطب عموما والوراثة خصوصا والمستند على ادلة علمية وتجارب واقعية بإمكانية وراثة الإنسان لطباعه ومشاعره وأحاسيسه وعادته من والديه وسلالة عائلته ، وذلك بحكم وراثة الانسان لبصمته الهرمونية.

أما في هذه الحلقة فسنتناول دور وتأثير الجينات الوراثية في عملية التفكير وبالتالي في صياغة التكوين الفكري والعقائدي للفرد وفي خياراته وقراراته المادية والمعنوية.


هل يورث الفكر وطريقة التفكير :-
قبل الحديث عن امكانية وراثة الفكر وطريقة التفكير ، ونظرا لحساسية وأهمية الموضوع فينبغي علينا أن نوضح اولا ما هو الفكر ، وما هي عملية التفكير ، وما هي أهدافها ، وأين تتم ..؟!