26‏/11‏/2009

قصة وفد حاخامات يهود اوربا الى احدى مدارس بغداد في ثلاثينيات القرن العشرين يروها لنا احد شيوخ العراق





قصة وفد حاخامات يهود اوربا الى احدى مدارس بغداد في ثلاثينيات القرن العشرين يروها لنا احد شيوخ العراق


بسم الله الرحمن الرحيم
( وَيَمْكُرُونَ وَيَمْكُرُ اللّهُ وَاللّهُ خَيْرُ الْمَاكِرِينَ )
صدق الله العظيم

اخوتي ورفاقي الكرام .. احكي لكم قصة رواها لي شيخ عراقي جليل تعود الى نهاية ثلاثينيات القرن العشرين . 

كان شيخنا الفاضل طالبا في احدى مدارس بغداد القديمة وكان معه في المدرسة الكثير من الطلبة اليهود العراقيين . وفي احدى الايام قدم وفد من حاخامات اليهود الاوربيين الى هذه المدرسة وبعد نوبة الغداء التي كانت مقررة حينئذ بالمدارس العراقية عقد الوفد محاضرته وتحدث احد اعضاءه باللغته العبرية الا انه تفاجئ بعدم تفاعل الطلبة اليهود مع حديثه . فاستفسر عن سبب ذلك.. فاجابه احد الاساتذة الموجودين بان الطلبة اليهود لايجيدون اللغة العبرية ولم يفهموا شيئا مما قاله . 

24‏/11‏/2009

الحوثيين انجاز جديد للقومية العربية ..!!





الحوثيين .. انجاز جديد للقومية العربية..!!


بسم الله الرحمن الرحيم
(يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ خُذُواْ حِذْرَكُمْ فَانفِرُواْ ثُبَاتٍ أَوِ انفِرُواْ جَمِيعًا)
صدق الله العظيم


منذ مدة غير قليلة ونحن نسمع عن الحوثيين في اليمن لاسيما بعد الاحداث الاخيرة حيث اعلنوا تمردهم العسكري على الحكومة اليمنية مما ادى الى خوض معارك شرسة بين الطرفين . كما اتضح للجميع حقيقة ذلك التمرد ومن يدعمه ويموله وهي ايران.

فقد اثبتت ايران وعبر التاريخ الطويل انها جارة سوء للعراق وللمنطقة كلها. فمنذ  ايام السومريين والاكديين ومن ثم البابليين والاشوريين والحروب والمعارك والغزوات مستعرة بين الطرفين ، ودائما كانت ايران البادئة فيها. وشاء الله العزيز الحكيم ان يقرن ولادة رسوله العربي الكريم محمد صلى الله عليه وسلم بأهانة ملك الفرس المجوس فانشق ايوان كسرى . كما وصف رسولنا الكريم محمد صلى الله عليه وسلم فرحه بانتصار القبائل العربية في العراق على الفرس في معركة ذي قار بقوله ( هذا يوم انتصف به العرب من العجم وبي نصروا ) . ولما فتح سيدنا عمر الفاروق رضي الله عنه العراق واطلع على تاريخه العظيم وصف اهل العراق بقوله ( اهل العراق جمجمة العرب وكنز الايمان ومادة الامصار ورمح الله في الارض فابشروا فان رمح الله لاينكسر ) ولهذا فقد دأب الفرس المجوس على دس الاحاديث الموضوعة وافتعال شتى انواع المؤامرات والفتن في الامة الاسلامية حتى استطاعوا ان يغتالوا عمر الخطاب  وعلي بن ابي طالب رضي الله عنهما ، ولم تتوقف مؤامراتهم الى هذا الحد فحسب بل استمرت الى يومنا هذا. فبين الفينة والاخرى يفتعل الفرس المجوس مؤامرة جديدة بلون وغطاء وثياب جديدة ولكن للسبب نفسه الا وهو عدائهم وحقدهم وخوفهم من العراق واهله وامته . فكان تاريخ العلاقات بين العراق وفارس ماهو سوى انعكاس لصراع بين اتباع الرحمن واتباع الشيطان .

21‏/11‏/2009

عودة نبوخذنصر / الجزء الثالث : تفكيك وتدمير الكيان الصهيوني المسخ.


  

بسم الله الرحمن الرحيم


عودة نبو خذ نصر
الجزء الثالث :
تفكيك وتدمير الكيان الصهيوني المسخ.
 

تحدثت في الجزء الثاني عن المشروع الجديد للبعث في العراق هو بتفكيك الكيان الامبريالي العالمي للولايات المتحدة . واضحت كيف سيتحقق ذلك لو تم فعلا تطبيق برنامج القيادة العراقية بعناية ونجاح وهو حاصل بأذن الله عزوجل . 

وهنا نعود إلى بداية حديثنا عن الكيان الصهيوني المسخ وعن الصراع العربي مع الصهيونية العالمية وعن قدرة العراق لتحرير فلسطين الحبيبة . فتحرير فلسطين لايستوجب من العرب تدمير الكيان المسخ فحسب انما بازالة الدعم الدولي الكبير لها وخاصة الدعم الامريكي اولا . مشيرا إلى إن اخفاق الزعيم العربي جمال عبد الناصر رحمه الله واسكنه فسيح جناته في تحرير فلسطين مرده للدعم الدولي الكبير الذي حضيى به الكيان المسخ .ورغم نجاح البعث في بناء عراق قوي ومتفوق على الكيان المسخ . إلا إنه لم يستطع انهاء الدعم الدولي لهذا الكيان المسخ .

ولكن نجاح البعث بتفكيك الكيان الامبريالي العالمي للولايات المتحدة الامريكية وهو حاصل بأذن الله عزوجل ، فان الدعم الامريكي للكيان المسخ سيزول حتما ، بل قد يؤدي الامر إلى زوال او تقليص الدعم الدولي ايضا .وبالتالي فان السمكة هذه المرة ستكون لوحدها في البحر إلا إن اسماك القرش هي الاخرى لم تعد موجودة ايضا. فجميع الدول العربية وحتى الاسلامية لم تعد قادرة على تحرير فلسطين العزيزة . فمصر ورغم موقعها الجغرافي المهم وثقلها السياسي والعسكري والامني إلا انها لاتملك مشروعا قادرا على تحقيق ذلك بسبب اتفاقية كامب ديفيد وتوجهات الحكومة المصرية . وسوريا فهي الاخرى لاتمتلك هكذا مشروع لتحرير فلسطين فضلا عن ضعف امكانياتها وطبيعة السياسة السورية . اما بقية الدول العربية والاسلامية فهي بعيدة كل البعد عن هكذا مشروع وهكذا توجهات . اما بالنسبة للعراق فسيكون منشغلا باعادة بناء قدراته سياسيا وعسكريا وامنيا واقتصاديا واجتماعيا وثقافيا ودينيا فضلا عن إن العراق لايجاور الكيان المسخ  .

ولهذا نجد اليوم إن تيار كبير من ابناء الامة العربية والاسلامية يعقدون الامل في تحرير فلسطين على ظهور المهدي او على تنظيم القاعدة او على حزب اللات المجوسي ..!!!

20‏/11‏/2009

عودة نبوخذنصر / الجزء الثاني : تفكيك الكيان الامبريالي العالمي للولايات المتحدة الامريكية.





بسم الله الرحمن الرحيم

 عودة نبو خذ نصر

الجزء الثاني : 

تفكيك الكيان الامبريالي العالمي للولايات المتحدة الامريكية.

ذكرت في نهاية الجزء الاول من تحليلي لمجريات الامور والصراع بين الامة العربية والكيان الصهيوني المسخ ، إن المشروع الجديد للبعث في العراق هو بتفكيك الكيان الامبريالي العالمي للولايات المتحدة .

ورب سائل سأل فيقول .. وكيف ذلك ، وقد انتهت الحرب و(سقط نظام حكم البعث) ولم يعد للعراق أي قدرة على فعل مثل ذلك . وحتى مع وجود المقاومة العراقية وضرباتها القوية للاحتلال الامريكي فانها لن تستطيع إن تفكك الكيان الامبريالي العالمي للولايات المتحدة؟!

فاقول وبكل صراحة ، إن صاحب هذا السؤال ام جاهل سياسي ليست لديه القدرة على تحليل الامور بواقعية وعلمية او لربما محبط بسبب هول الاحداث التي حصلت في العراق منذ عام 2003، او متأمرك إلى حد النخاع بحيث يمني قلبه بان لا يتفكك الكيان الامبريالي العالمي للولايات المتحدة الامريكية.


لماذا ؟!

18‏/11‏/2009

عودة نبوخذنصر / الجزء الاول :: بناء بابل الجديدة



بسم الله الرحمن الرحيم
عودة نبو خذ نصر
الجزء الاول : بناء بابل الجديدة

منذ عشرات السنين وقضية فلسطين الحبيبة تحتل الصدارة في البحوث والدراسات والحوارات .كما احتلت موقع  الصدارة في أدبيات الكثير من الأحزاب والحركات و الثورات العربية. واعتبرها حزب البعث العربي الاشتراكي قضية العرب الأولى . ونتيجة للظروف العصبية التي مرت بها امتنا العربية والإسلامية فقد ظلت فلسطين أسيرة الاحتلال الصهيوني البغيض .

 وبعد قيام ثورة البعث  في العراق عام 1968 ، ونظرا لما أولته أدبيات البعث وقيادته للقضية الفلسطينية من مكانة كبيرة ، فقد تسال الكثير عن قدرة العراق لتحرير فلسطين. إلا إن إحداث عام 1990 وما تلاها على العراق من ظروف عصيبة قد أبعدت الأنظار عن قدرة العراق  لتحرير فلسطين . ومع غزو الولايات المتحدة الأمريكية للعراق فقد الكثير من أبناء امتنا أمله في العراق كقوة قادرة على تحرير فلسطين . للتوجه الأنظار وليأخذ الحديث عن قضية فلسطين منحى أخر ، فظهرت الكثير من البحوث والدراسات عن إن تحرير فلسطين سيكون على يد المهدي في أخر الزمان . 

 ونظرا لحجم ما كتب عن هذه القضية المهمة من بحوث ودراسات وبعد إن تكشفت الكثير من حقائقها وإحداثها حتى بات المواطن البسيط على اطلاع كبير بمجرياتها ومع استمرار حيازتها على مركز الصدارة لدى الشارع العربي خاصة والمسلم عامة وما يثار حولها من أسئلة واستفسارات بين الفينة والأخرى  فقد ارتأيت إن  أبين بعض ما غاب أو غيب عن أبناء امتنا العربية والإسلامية لاسيما وان تراكم الإحداث وتشعبها وتداخلها وما ألت إليه الأمور في عراقنا العظيم وامتنا المجيدة قد إربك الكثير منا .فبادئ ذي بدء علينا إن نفصل ونحلل تلك الإحداث حتى وان كانت معروفة لدى الكثير منا ؛ لنتمكن فيما بعد من تكوين صورة واضحة منسجمة  .

12‏/11‏/2009

مكانة أهل العراق // الجزء الثالث: إبراهيم عليه السلام رمز أيمان أهل العراق

 
بسم الله الرحمن الرحيم

مكانة أهل العراق عند الله عزوجل عبر التاريخ
الجزء الثالث:

إبراهيم عليه السلام رمز أيمان أهل العراق


مقدمة:-
كنا قد تحدثنا في الجزء السابق عن قصة نبي الله نوح عليه السلام والأقوام التي سبقته وعاصرته وتوقفنا عند انتهاء الطوفان . وخلصنا إلى نتيجة مفادها أن أهل العراق في ذلك الزمان كانوا مؤمنين بالله سبحانه وتعالى ، إلا إن إبليس لعنه الله قد اغوى بعضهم فكروا ؛ فبعث الله نوحا عليه السلام وهو أول أنبياءه لبني ادم . وحينما أصروا على كفرهم وعنادهم أهلكهم الله سبحانه وتعالى بالطوفان وانجي نبيه نوح ومن آمن معه.

إما في هذا الجزء فسنأتي على ذكر أهم الإحداث التي وقعت ما بعد الطوفان وكيف انتشرت ذرية نوح ومن آمن معه في شتى بقاع الأرض . قال تعالى ( وجعلنا ذريته هم الباقين ) الصافات77 ، وتحولت إلى أمما وقبائل وشعوب ، كفر بعضها فانزل الله عزوجل أنبياءه إليهم ناصحين ومحذرين من عذابه الأليم . وكيف حق عليهم عذاب الله حينما أصروا على كفرهم وطغيانهم واستكبارهم . وكيف كان حال العراق ومدنه وأهله وملوكهم ، ومن هو النمرود وفي إي مدنية حكم وبأي زمان ، وفي إي مدنية ولد إبراهيم وبأي مدنية أوحى الله إليه بالنبوة ، وفي إي مدنية وفي إي زمان كانت إحداث قصته عليه السلام التي ذكرها القرأن الكريم .

انتهاء الطوفان :-
بعد أن رست سفينة نوح عليه السلام على جبل الجودي في نينوى وابتلعت الأرض مياه الطوفان وتوقفت الإمطار. قال تعالى ( وقيل ياارض ابلعي ماءك  ويا سماء اقلعي وغيض الماء وقضي الأمر واستوت على الجودي وقيل بعدا للقوم الظالمين ) هود 44. أمر الله تعالى نبيه نوح عليه السلام بالنزول من السفينة فهبط بأرض الموصل محفوفا بالبركات من الله هو ومن امن معه وذريتهم ممن سيكونون أمما  مؤمنة ، وبعضهم سيكونون أمما يستمتعون بالدنيا وخيراتها ولكن لن ينالوا بركة الله لأنهم سينحرفون عن جادة الحق وسيغويهم الشيطان ويؤدي بهم إلى عذاب الله في الدنيا والآخرة.[1] قال تعالى (قيل يانوح اهبط بسلام منا وبركات عليك وعلى أمم ممن معك وأمم سنمتعهم ثم يمسهم منا عذاب اليم)هود 48.